الرجوع للخلف

الزيارة

تعد الضيافة العربية أسطورة، فقد كتب عنها شعراء العصور الوسطى وتغنى بها المنشدون محتفين بسخاء العرب وحسن ضيافتهم. ولم يشذ الشعب العماني عن هذه القاعدة حيث عُرف منذ القدم بحسن الضيافة، وهو ماينعكس بشكل مميز في متحف بيت الزبير.

ويقع بيت الزبير في قلب مسقط، العاصمة التاريخية لسلطنة عمان .

افتتح متحف بيت الزبير أبوابه الخشبية المنحوتة للعالم في عام 1998، حيث يعرض مجموعة خاصة ومتميزة تخص عائلة الزبير، وتمثل هذه المجموعة التراث الثقافي الغني والمتنوع لسلطنة عمان. ويمثل المتحف إحدى أهم الوجهات المشهورة لزوار السلطنة ويعطي صورة جميلة عن شعب وبلد رائعين.