الرجوع للخلف

المستلزمات المنزلية

يضم بيت الزبير التحف المنزلية المختلفة بما في ذلك الفخار، والأدوات النحاسية، والأثاث، والنوافذ، والأبواب التي تعود إلى القرن العشرين. وتضم المجموعة أنواعًا من الفخار سواء تلك التي صُنعت محليًا أو التي استوردت من الخارج.

صنعت القطع العمانية التقليدية من الطين و الحجارة التي كانت تستخدم للمخازن والمطابخ وأيضًا المباخر الحرفية المتميزة من محافظة الداخلية، ومسندم، ومحافظة ظفار المصنوعة محليًا في السلطنة، يعود تاريخها إلى آلاف السنين. وما تزال تستخدم إلى الآن.

تتكون الأدوات المستوردة من قطع تم تصميمها خصيصًا لغرض التصدير. وتعكس المقتنيات النحاسية المستخدمة لإنتاج الأدوات المنزلية التقليدية التراث العماني القديم حيث كانت مجان حضارة غنية بالنحاس من الألفية الثالثة قبل الميلاد. حيث أنها تضم بعض القطع النادرة ومجموعة متنوعة من الصواني والأطباق والأواني والملاعق وأوعية الطبخ وأواني القهوة، المصنوعة من النحاس ومخططة بالقصدير، وقد كانت منتشرة عند جميع الأسر العمانية. ولايزال النحاسون ينتجون أوانٍ مختلفة بتصاميم قديمة والتي غالبًا ما تتميز بالنقوش المستوحاة من القرآن الكريم والتصاميم الهندسية الإسلامية، وزخارف النخيل والزخارف الزهرية.

تشمل المجموعة الأثاث الأسرة القديم وخزانة ملابس والتي تمثل القطع النموذجية في المنازل العمانية. و يشمل أيضًا النوافذ المزخرفة والأبواب وكذلك مفاتيح وغيرها من الاكسسوارات المنزلية الأصيلة. يمكن الاطلاع على مجموعة الأثاث المنزلي في بيت الباغ، المبنى الرئيسي وبيت العود.